ShapeShape+ShapeLayer_1module frameworkCombined ShapeIconmodule frameworkIconShapeShapeCombined ShapeShape

الأسئلة الشائعة

لماذا نقوم الآن بهذه الحملة ؟

بعد مضي عامين على أزمة النفايات في البلاد , لم تطرأ على العادات المنزلية إلّا بعض التغيرات الطفيفة فلا تزال معظم النفايات تُنقل إلى المطامر. ولكن من خلال وضعنا للمعلومات عن الحلول المتوفرة بطريقة تسهّل عملية التصفّح , نأمل بأن يتشجّع المزيد من الأشخاص للإشتراك معنا .

لمَ عليّ أن أدفع من أجل تدوير النفايات التي يتمّ تجميعها من منزلي أو مؤسستي ؟

إنّ عملية تجميع الموادّ القابلة للتدوير وفرزها ونقلها إلى المعامل المناسبة لها (التي لا تسدّد بدورها التكاليف العائدة للنّقل ) تتخطّى تكاليفها قيمة الثمن المدفوع أصلا لقاء هذه الموادّ التي يمكن إعادة تدويرها , ويعود ذلك إلى عدم تقديم الدّولة اللبنانية الدّعم الكافي للمعامل المختصّة بإعادة التدوير على أراضيها . وبالإمتناع عن تسديد الرسوم الخاصّة بعملية تجميع النفايات, لن تتوفّر الإمكانية للقيام بمشاريع تجارية مجدية . وفي حال عدم رغبتكم في تسديد تلك الرسوم , تتكفّل العديد من الشركات بتوفير مواقع لطمر النفايات .

إنّ الدولة لا تقوم بجمع النفايات ؟ فلم عليّ إذا أن أقوم بذلك ؟

نظرا لعدم وجود خطّة سليمة لإدارة النفايات في البلاد في الوقت الحالي , ونظرا للصورة السلبية التي تعطيها الأزمات السياسية الدائمة للمستقبل , لا يُعقل أن نستمرّ في رمي نفاياتنا في المطامر كما فعلنا على غرار السنوات الثلاث الماضية , فقد قمنا بتلويث أرضنا وهوائنا ومياهنا وانتظرنا على أمل أن تقدّم الدولة الحلّ المناسب لنا. أليس الأجدى بنا في الوقت الحالي أن نجد الحلول المناسبة للمشكلة القائمة وأن يتحمّل كلّ منّا مسؤولياته عن نفاياته الخاصّة ؟ أليس الأجدى أيضا بنا أن نقوم في منازلنا وأماكن عملنا بتغييرات جذرية من شأنها التخفيف من حدّة أزمة النفايات ؟ سيكون لالتزامكم الشخصي دورٌ كبير في تشجيع الآخرين على اتّخاذ خطواتٍ مماثلة , وقد تحدث تغييرات عديدة تشعرون بنتائج حصولها في أوقات مستقبلية. فالخيار يعود لكم .

ما مصير الموادّ القابلة للتدوير العائدة لي ؟

إنّ جميع النّفايات التي تُرسل إلى المنشآت المختصّة بهدف إعادة التدوير يتمّ فرزها وضغطها قبل إرسالها إلى المعامل المناسبة المخصصّة لها . فعلى سبيل المثال تُرسل الموادّ البلاستيكية إلى معامل خاصّة بإعادة تدوير المنتجات البلاستيكية , حيث تتمّ معالجتها لإعادة استخدامها بأشكال أخرى ومختلفة , كما وتُرسل المنتجات الورقية والكرتونية إلى المنشآت المتخصّصة بها حيث تجري معالجتها لإعادة استعمالها . للمزيد من المعلومات عن تلك العمليات , يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي :
https://www.youtube.com/watch?v=Jf2nxBuf4nk

كيف بإمكاني الإبلاغ عن أحد تلك المواقع ؟

إنّ النّقاط المرجعيّة الإجماليّة الخاصّة بالبيانات والمعلومات المرتبطة بالمواقع وبكيفية التواصل يتمّ اتخاذها من مصادرموثوقة ومحدّثة , إلّا أنّ بعض المواقع قد تغلق أو لا تظهر تجاوبا في بعض الأحيان .وفي هكذا حالة , يُرجى منكم التبليغ عنها من خلال الدخول إلى عنوان الرّابط التالي وتقديم المعلومات ضمن الإستمارات ذات الصّلة . إنّ قيامكم بذلك سيساعد هذه المواقع على أن تبقى تحت تصرّف جميع من يريد الإستعانة بخدماتها .

* كيف بإمكاني المساهمة في موقع " غرينر ليبانون " ؟

يُعتبر لبنان من البلدان الصغيرة المساحة والمكتظة بالسكّان . من هنا , ينبغي علينا حفاظا على صحتنا أن نتوقّف عن وضع ما يناهز تسعين بالمئة من نفاياتنا في المطامر الواقعة على مقربة من المناطق السكنية . فضلا عن ذلك , لا يمكننا الإستمرار في حرق النفايات المتعفنة بالقرب من منازلنا وأماكن عملنا , لا سيما بالقرب من المزارع . وبإمكانكم تغيير هذا الواقع عن طريق فرز النفايات من المصدر, فنفاياتكم هي قابلة للتدوير أو للتحويل إلى أسمدة بنسبة تقارب السبعين في المئة وبطريقة سهلة للغاية . فلقد آن الأوان للبدء بالتحرّك والبحث عن الخيارات المناسبة. ما عليكم إلّا بذل بعض المجهود في البداية قبل أن تصبح عاداتكم الجديدة جزءا من حياتكم اليومية . هذه هي الطريقة الأنسب والتي باستطاعتكم من خلالها تغيير هذا الواقع .

الإيضاحات المتوفّرة في جهاز تحديد المواقع على الخريطة

صُمّمت هذه الخريطة لمساعدتكم على إيجاد حلول التدوير ضمن نطاقكم الجغرافي , فبوسعكم إمّا التخلّص من المواد القابلة للتدوير أو ترتيبها قبل القيام بجمعها . بإمكانكم تقريب الصورة ضمن المنطقة التي تتواجدون فيها لإيجاد أقرب الأماكن التي توفّر لكم الحلّ المنشود مع المعلومات التفصيلية الخاصّة بها . وتقوم كلّ مؤسسة بإرشادكم إلى الطريقة التي من خلالها تستطيعون فرز النفايات الصّادرة عنكم .